إلى أين يسير العالم الأعمى؟ "المنتظر حروب وبطالة وتضخم وفقر وإفلاس دول وتقهقر في الخدمات الأساسية"

يرى الباحث الأميركي البارز، ريتشارد هاس، تطورات قاتمة، تنتظر عالمنا، وخصوصا الشرق الأوسط . وسبق أن عمل هاس في وزارتي الدفاع والخارجية، ويترأس مجلس الشؤون الخارجية. ويتوقع حروبا تكون إيران وإسرائيل والسعودية أطرافا فيها. مع عدم عودة الوضع في سورية إلى العهد السابق. على أن هاس، وهو يقوم بمهمة التوصيف وبسط التوقعات هذه، وهو المحافظ المعتدل، لا يقوم بتحليل الأوضاع وتحديد المسؤوليات، فالنظام الدولي بات لا نظاماً، وعلى قدرٍ كبير من السيولة، وبأقل قدر من الضبط، والأمم المتحدة تفقد أكثر فأكثر مكانتها المعنوية، وتتحول إلى منصةٍ للخطابات، ومجلس الأمن يتحول إلى ساحة مبارزةٍ لاستخدام الفيتو بين كل من أميركا وروسيا والصين. وليس هناك بين هذه الدول من يعبأ بقرارات الشرعية الدولية، إذ إن تجاوز هذه القرارات هو ديدن هذه الدول، ولا أحد من الدول الخمس دائمة العضوية يشجّع على توسيع دائرة العضوية في المجلس، أو على إعادة النظر في نظام عمل المجلس، وآلية اتخاذ قراراته.

أي قاعٍ للانهيار الفلسطيني؟
العدد 1344 / 9-1-2019

هل تُدهش، أو تُصدَم، أو تُحبط، أو لا شيء مما ذُكر سابقًا، وأنت تسمع الرئيس الفلسطيني، محمود عباس، يخطب في أبناء حركة فتح واصفاً الآلاف من جماهير شعبه بالجواسيس. ربما دُهش بعض الفلسطينيين مما سمع من الرئيس المُنتهية ولايته، وربما غضب بعضٌ آخر، والأرجح أن السواد الأعظم منهم ازدادوا إحباطاً على إحباط، وهم يشهدون هذا الانهيار الفلسطيني نحو درك أسفل لا قاع له. المذهل أن يصفق جمهور الحاضرين من بطانة الرئيس وزبانيته لما قاله. ما قاله أبو مازن تالياً لقراره بحل المجلس التشريعي لا يجب أن يفاجئ أحدا، ولا ينبغي أن يُدهش أحدا، فكما يقول المعجبون بالرئيس "أبو مازن منسجم مع نفسه" منذ التحق بحركة فتح، ثم أَلحق حركة فتح به. والرجل مُنسجمٌ في قناعاته وممارساته، حتى وإن بدت لبعضهم مشبوهة، أو غير مفهومة بالحد الألطف.

العرب أعداء العرب .. فأين العدوّ الوجودي ؟
العدد 1343 / 2-1-2019

ربما لم يمر العرب، على مدى تاريخهم، بمرحلة من الضعف والهوان كالتي يعيشونها الآن. ولعل الناظر إلى أحوال العرب، في مختلف أوطانهم، يدرك ذلك، بل ربما تنتابه حالةٌ من اليأس، بأن أمة كانت يوما عظيمة لا يمكن لها أن تنهض من رقادها هذا إلا بمعجزة، ولعلها المعجزة نفسها التي نفخت فيهم الروح قبل أكثر من 1400 عام .

لماذا فشلت "السترات الحمراء" في تونس؟

أخفقت حركة السترات الحمراء في تونس إخفاقا ذريعا في أن تجلب اهتمام الرأي العام، فضلا عن تحريكها الشارع وحشد الأنصار، بمناسبة انطلاق الذكرى الثامنة للثورة التونسية، على الرغم من الصخب والضجيج الذي أطلقته منذ مدة، عبر مواقع التواصل الاجتماعي والإعلام التقليدي. وكانت قد أعلنت أن يوم 17 كانون الأول الجاري سيكون يوما ترتج له البلاد، وهو التاريخ الموافق لاندلاع الأحداث التي أسقطت تاليا الرئيس بن علي قبل ثماني سنوات. لم يحدث شيء من ذلك، على الرغم من حالة الاحتقان القصوى التي تعرفها البلاد، على خلفية سلسلة إضرابات يقودها الاتحاد العام التونسي للشغل، خصوصا في قطاعي التعليم والنقل. يضاف إلى حالة الهشاشة السياسية التي تشهدها البلاد، بعد إنهاء التوافق بين حزب نداء تونس وحركة النهضة، واندلاع صراع صامت بين مؤسستي رئاستي الجمهورية والحكومة.

عن المكتبة الوطنية اللبنانية .. بعد افتتاحها

يبعث الحدثُ على الابتهاج، سيما وأنه "وطنيٌّ" في لبنان، وانكتب أنه حلمٌ كبير تحقق، غير أن أمورا أخرى انكتبت بصدده تبعثُ على التحسّب من حماسٍ زائد له. ولكن في الوُسع أن يُرى المشهد لبنانيا، ما يجيز اعتبار المؤاخذات والانتقادات غير القليلة، والتي واكبت الحدث البهيج، من طبائع لبنان وتفاصيله، ما قد يعني تلقّيها على أنها من العاديّ الذي يجري في هذا البلد، وإنْ من دون تغييب مقادير وازنةٍ من الوجاهة فيها.

ارهابي فرنسي يكشف تفاصيل محاولة غزو قطر مرّتين
العدد 1342 / 19-12-2018

كشف بول باريل –وهو زعيم جماعات مرتزقة فرنسية- عن تفاصيل خطة غزو عسكري لدولة قطر كان أشرف على قيادتها بدعم مباشر من الإمارات العربية والسعودية والبحرين عام 1996، بعد فشل محاولة الانقلاب على نظام الحكم في قطر في ذلك العام.

في ذكرى تلك الانتفاضة في كانون الأول 1987
العدد 1342 / 19-12-2018

كيف مرّ واحد وثلاثون عاماً، على ذكريات لم تبرحك، لأنها كانت تعني لك شيئاً عظيماً ومهماً، أحببتها وحضنتها، لأنها كانت تعني كلمة واحدة هي الوطن، فالانتفاضة هي الوطن وكلمة الوطن، وانتفاضة الحجارة لا يمكن أن تبقى ذكرى، لأنها شكّلت شخصيتي وشخصية أبناء جيلي، فقد كنت ابنة ستة عشر عاما، حين انطلقت شرارتها الأولى في العام 1987.

شهادتان واجبتان .. عن الرئيس محمد مرسي
العدد 1342 / 19-12-2018

في اللحظة التي تقرّر فيها المحكمة العامة للاتحاد الأوروبي استمرار تجميد أموال الرئيس المخلوع حسني مبارك وعائلته، المهرّبة إلى بنوك سويسرا، تخترع محكمة مصرية قضية جديدة لمصادرة أموال مزعومة للرئيس المنتخب، محمد مرسي، ومعاونيه. المعنى المباشر لهذه المفارقة إن نظام عبد الفتاح السيسي، وريث نظام حسني مبارك، مدفوعًا برغبةٍ مجنونةٍ في الإيذاء، يسعى بعد خمس سنوات من التنكيل والبطش، إلى محاولة تجريد الرئيس مرسي من فضيلة طهارة اليد وبراءة الذمة، كرهًا في قيمة التعفّف والنزاهة، خصوصًا أن هذا النظام يدرك، قبل غيره، إن آخر ما يمكن اتهام ضحاياه به هو الفساد المالي.

بعد اطلاق كتاب الحوار الوطني : الحاجة الى حوار لبناني اليوم قبل الغد
العدد 1341 / 12-12-2018

اقامت مؤسسة بيرغوف الالمانية بالتعاون مع السفارتين السويسرية والالمانية في بيروت , مؤتمرا خاصا في الاسبوع الماضي برعاية الرئيس سعد الحريري ممثلا بالوزير جان اوغاسبيان بمناسبة اطلاق كتاب : الحوار الوطني – دليل الممارسين ، وهو يتضمن الاسس التي تعتمد في الحوارات الوطنية وعرض للعديد من تجارب الحوار الوطني في انحاء العالم . وقد شارك في حفل الاطلاق الرئيس السابق ميشال سليمان والرئيس فؤاد السنيورة والنائب ياسين جابر والوزير السابق الدكتور طارق متري , وعدد كبير من مسؤولي مؤسسة بيرغوف والسفراء والشخصيات العربية واللبنانية .

عن أزمات الحجاب والأقباط والمواريث .. في مصر
العدد 1340 / 5-12-2018

شغلت النخبة المصرية ثلاث قضايا أخيرا، وأبانت مقارباتها تجاه عموم الواقع المصري نحو النضوج، على الرغم مما يعتوره من حالة انسداد الأفق التي صاحبت مصادرة المجال العام. ويبدو من معالجة النخبة المصرية هذه القضايا أنه على الرغم من وجود قطاع من هذه النخبة يتسم أداؤه بالدولتية والأداء الاستعراضي الذي لا يخلو من سطحية، إلا أن قطاعاﹰ واسعاﹰ، ويتنامى، يتجه نحو عقلانيةٍ سياسية، ستضاف قيمتها لما يشتد عوده في المجتمع المصري من حوارٍ واتجاه إلى تقارب سياسي لم ينضج كاملا بعد، ما ملامح معالجة هذه القضايا؟ وما وجه الإيجابية والنضج فيها؟

12345678910...